صورة اليوم الفلكيّة

شكل بيضوي يحتوي خطوط به مساحات زرقاء على اليسار وحمراء على اليمين

تنبضُ سماؤنا حياةً بجداول النجوم. إنّ حركات 26 مليوناً من نجوم درب التبّانة بائنة في الخريطة المختارة المُنشأة من بيانات حديثة أُخذت من قمر گايا (Gaia) الصناعي التابع لوكالة الفضاء الأوروبية (ESA).

تتحرّك النجوم الملّونة بالأزرق باتّجاهنا، بينما يشير الأحمر إلى الابتعاد. تمثّل الخطوط حركة النجوم عبر السماء. المناطق الزرقاء الكبيرة على اليسار والمناطق الحمراء على يمين الخريطة تُعطي الإنطباع الكلّي بأنّ النجوم في درب التبّانة تدور حول المركز.

إن فَهم التفاصيل المتعلّقة بحركة النجوم يساعد البشريّة لتفهم بشكلٍ أفضل التاريخ المعقّد لمجرّتنا درب التبّانة ومنشأ شمسنا.

الأيّام الماضية

صورة للفضاء العميق تُظهر بعض المجرّات والأجسام وفي منتصفها جسم يبدو منتفخاً كعدسة وحوله نصف حلقة تبدو كقطعة معدن ذائبة

حلقة أينشتاين مجرِّيَّة ذائبة

من الصعب إخفاء مجرّة خلف عنقودٍ من المجرّات. تقوم جاذبيّة العنقود الأقرب بمقام عدسة ضخمة، ساحبة صور المجرّة البعيدة حول الجوانب ومشوّهةً إيّاها [للصور] بشكلٍ كبير. هذه هي تماماً الحالة المرصودة في الصورة المختارة التي أُعيدت معالجتها حديثاً من تلسكوب هَبِل الفضائي. يتألّف العنقود GAL-CLUS-022058c من العديد من المجرّات ويقوم بفعلٍ عدسيٍّ على صورة المجرّة الخلفيّة الحمراء-الصفراء مُحيلاً إيّاها أقواساً تُرى حول مركز الصورة.

قمرٌ بنسخ متتابعة متراكبة يظهر بمراحل بزوغه خلف مرتفعٍ جبلي وتحته في المقدّمة أبنية

قمر الفراولة العملاق فوق سرج الشيطان

قرب الأفق، غالباً ما يبدو أنّ البدر يلوح كبيراً، مُتضخِّمٌ في مظهره بسبب الخداع البصري الشهير للقمر. لكن سلاسل صور انقضاء الوقت (تايم‌لاپس) توضّح أنّ الحجم الزاوي للقمر لا يتغيّر حقّاً أثناء بزوغه أو غيابه، بيدَ أنّ لونه يتغيّر. بتسجيل إطار كل 60 ثانية تقريباً، تُظهر هذه الصورة أيضاً كم يمكن أن تبدو الشمس محمرّة بينما تكون منخفضةً على الأفق.

جُسيم صخري يشبه حبّة البطاطا تكسوه العديد من الفوّهات الصدميّة ويحيق به السواد

فوبوس: قمر المريخ المحكوم بالهلاك

هذا القمر محكومٌ بالهلاك. يمتلك المريخ -الكوكب الأحمر المُسمّى [Mars] تيمّناً بإله الحرب لدى الرومان- قمرَين صغيرَين، "فوبوس" و"ديموس"، اللذَين يُشتَقّ اسماهما من اليونانيّة ويعنيان "الخوف" و"الهلع". يُرجّح أن يكون هذان القمران كويكبين مُلتقطين أصلهما الحزام الكويكبيّ الرئيسيّ بين المرّيخ والمُشتري أو رُبّما من مناطق أبعد من مجموعتنا الشمسيّة.

سماء فيها خطوط ساطعة متقطّعة هي أنالِمات وتحتها أبنية وأشجار

أنالِمَات تصوير-شمسيّة

بالنسبة لنصف الكرة الشمالي كان يوم 21 حزيران/يونيو هو يوم الانقلاب الشمسي الصيفي، حيث تصل الشمس إلى أقصى ميلٍ زاويٍّ شماليّ خلال العام. يضعها ذلك في قمّة كلٍّ من هذه المنحنيات الثلاثة ذات شكل الرقم 8، أو "الأنالِمات" (مخططات الميل)، أثناء مرورها عبر سماء النهار فوق قرية "پروبوستشوف"، پولندا. بيد أنه لم يتم استخدام أية سلسلة من التعريضات الرقميّة لإنشاء هذه الصورة المُمَيّزَة.

سماء تخطّ فيها كواكب والقمر مسارات معنونة وتحتها مبانٍ صينيّة وأشجار يحيط بها مسطّح مائي

مسارات كواكب المجموعة الشمسيّة

تخطّ النجوم مسارات عبر سماء صباحيّة صافية في هذه البطاقة البريديّة من كوكبٍ دوّار. أُنشئت صورة الزوال الزمني (تايم‌لاپس) من تعريضاتٍ متتابعة مأخوذة على مدار ما يقارب ثلاث ساعات بواسطة كاميرا مُثبّتة على حامل ثلاثي بجانب "المدينة المُحرَّمة" في "بكّين"، الصين، يوم 24 حزيران/يونيو.

رقعة من السماء مرصّعة بالنجوم يعبرها مذنّب خافت وصغير نسبيّاً

مُذنّب C/2017 K2 ‏(PanSTARRS)

يتشارك مُذنّب C/2017 K2 ‏(PanSTARRS) -الذي تمّ تصويره يوم 20 حزيران/يونيو 2022- حقل الرؤية التلسكوبيّ العريض هذا مع العنقود النجميّ المفتوح "آي‌سي 4665" والنجم الساطع "كلب الراعي" (بيتا الحواء)، قرب حافّةٍ مُرصّعة بالنجوم لدرب التبّانة.

نسخة توضيحيّة عنونت فيها الكواكب والقمر

صورة المجموعة الشمسيّة العائليّة

حسناً، ولكن هل سبقت لك رؤية جميع الكواكب في الوقت ذاته؟ إنّ نداء تفقُّدٍ نادر للكواكب كان يحدث في معظم حزيران/يونيو.

سطح كوكبي مليء بالفوّهات شبيه بسطح القمر وفي المقدّمة أطراف بنيّويّة لمسبار فضائي على ما يبدو

عُطارد من "بيپي‌كولومبو" العابر

أي جزءٍ من القمر هذا؟ ليس أيّ جزء — إذ أنّ هذا كوكب "عُطارد". السّطح القديم لعُطارد مليءٌ بالفوّهات بكثرة مثل سطح قمر الأرض. في حين أنّ عُطارد أكبر بقليلٍ فحسب من "لونا" (قمر الأرض)، فهو أكبر كتلةً وأكثر كثافةً بكثير من أيٍّ من أقمار المجموعة الشمسيّة لأنّه يتشكّل في معظمه من الحديد. في الواقع، أرضنا هي الكوكب الوحيد الأكثر كثافة.

سماء ملوّنة يظهر فيها السديم المحمرّ الكبير وحوله النجوم وتحته جبل مكسو بالثلوج وفي المقدّمة أرض فيها كوخ خشبي وحوله أشجار

سديم گام فوق جبالٍ ثلجيّة

إنّ سديم "گام" شديد الضخامة والقرب لدرجة تصعب معها رؤيته في الحقيقة. كثيراً ما تتفادى هذه الرقعة البينجميّة الفسيحة من غاز الهيدروجين المتوهّج أن تتمّ ملاحظتها لأنّها تمتدّ على 35 درجة -أكثر من 70 قمر مكتمل- بينما يكون معظمها خافتاً إلى حدٍّ كبير. بَيْدَ أن هذه الفسيفساء المُختارة المُذهلة بعرض 90 درجة قد صُمِّمَت لتكون عريضةً وعميقةً بما يكفي في الوقت ذاته لإبراز [سديم] "گام" — الظاهر بالأحمر على اليمين.

بُنية متوسّعة تظهر بلون محمر في الداخل وما يشبه طبقات من الألياف البنّية تحيط بها بينما تنتشر نجوم مدبّبة وأخرى صغيرة عبر الصورة

أصداء الضوء من V838 وحيد القرن

ما الذي سبّب هذا الثَوَران لـ "V838 وحيد القرن"؟ لأسباب غير معروفة، تمدّد السطح الخارجي للنجم "V838 وحيد القرن" بشكلٍ كبيرٍ فجأة مُصبِحاً نتيجةً لذلك واحداً من النجوم الأسطع في مجرّة درب التبّانة في مطلع 2002. بعدها، وبنفس الطريقة المفاجِئة، تقلّص وتلاشى.

كواكب المجموعة الشمسيّة مصطفّة فوق الأفق وفي المقدّمة أضواء وأشجار وحفريّات

كواكب المجموعة الشمسيّة

جُمِعت صورٌ متزامنة من أربعة كاميرات لإنشاء منظر سماء ما قبل الفجر الأجوائي هذا. تلتقط الپانوراما الفلكيّة التعاونيّة كافّة كواكب المجموعة الشمسيّة، مباشرةٌ قبل شروق الشمس في 24 حزيران/يونيو.

لقطة مقرّبة لسطح الشمس في إحدى جوانبه تظهر عليه الخيوط والمناطق النشطة وتندفع منه خيوط وشواظات أحدها يبدأ كخيط قبالة السطح وينتهي كشواظ وخلفه الفضاء الحالك

خَيشُواظ على الطَّرف الغربيّ

الخَيط الشمسي (filament) هو دفق هائل من الپلازما المتوهّجة المُعلّقة فوق سطح الشمس النَّشِط بفعل حقول مغناطيسيّة ملتفّة. تبدو عند رؤيتها قبالة قرص الشمس داكنة لأنها أكثر برودةً فقط، وبالتالي أخفت بدرجةٍ قليلةٍ، من الغلاف الضوئي (الفوتوسفير) الشمسي. مُعلّقة فوق الطرف الشمسي، تبدو البنية ذاتها ساطعةً عند رؤيتها قبالة سواد الفضاء وتُدعى شُواظاً شمسيّاً (prominence). يكون الخَيشُواظ (filaprom) كلاهما بالطبع؛ دفقٌ من الپلازما المُمغنطة التي تعبر أمام القرص الشمسي وتمتدُّ وراء حافّة الشمس.

مجرّة حلزونيّة ترى من وجهها وتظهر أذرعها وفيها نقاط زرقاء وورديّة بينما تمتدّ نجوم المقدّمة في أنحاء الصورة

المجرّة الحلزونيّة إن‌جي‌سي 6744

يبلغ عرض المجرّة الحلزونيّة الجميلة "إن‌جي‌سي 6744" حوالي 175,000 سنة ضوئيّة، أكبر من درب تبّانتنا. تقع على بعد ما يُقارب 30 مليون سنة ضوئيّة في الكوكبة الجنوبيّة "الطاووس" (Pavo)، لكنها تظهر وكأنّها مجرّد جسم ممتدّ وخافت في التلسكوبات الصغيرة.

خيوط أغبرة سديميّة بألوان متعددة خضراء وزرقاء وبرتقالية، بدون نجوم

بقايا مُستعر أعظم: سديم الحِجاب

قبل عشرة آلاف عام، قبل فجر التاريخ البشريّ المُسجَّل، كان ضوءٌ جديدٌ قد ظهر فجأةً في سماء الليل وتلاشى بعد أسابيع قليلة. اليوم، نحن نعرف أن هذا الضوء كان من مُستعرٍ أعظم، أو نجمٍ مُنفجر، ونسجّل سحابة الحطام المتوسّعة على أنّها سديم "الحجاب"، بقايا مستعرٍ أعظم.

خطّ أفق مدينة في المقدّمة وفوقه السماء فيها نسخ مكرّرة من الشمس ضمن أنالمة مع مسار الشمس خلال باقي النهار في الإعتدالين والإنقلابين

مُخطَّط مَيل (أنالمة) فوق تايپيه

هل تعود الشمس إلى نفس النقطة على السماء كل يوم؟ لا. إجابةٌ أفضل وبصريّةٌ أكثر على ذلك السؤال هي "أنالمة" (مخطط ميل)؛ مُركّبٌ من صور مأخوذة في الوقت ذاته ومن المكان ذاته على مدار عام. جُمِّعَت الأنالمة المُختارة عند الساعة 4:30 من بعد ظهر العديد من الأيام من "تايوان" خلال 2021، مع ظهور خطّ أفق مدينة "تايپيه" في المُقدِّمة، بما فيها [ناطحة سحاب] "تايپيه 101" الطويلة.

رقعة من أرض المريخ عليها صخور بعضها مستدق شاقولي يشبه الأصابع

أصابع صخريّة على المريخ

هناك، يمين المركز تماماً، ما هو ذاك؟ يستمرّ سطح المرّيخ بالكشف عن مفاجآتٍ جديدة مع الاكتشاف الأخير لبُنى صخريّة مستدِقّة شبيهة بالأصابع. صُوِّرَت النتوءات الصخرية الصغيرة وشبه العمودية الشهر المُنصَرِم مِن قِبَل العربة الجوالة الروبوتيّة "الفضول" (كيوريوسيتي) على المرّيخ.

لقطة شاشة من اللعبة تظهر عدد من الكواكب التي تدور حول النجم المركزي بالإضافة إلى عناصر تحكّم

لعبة: تصادم الكواكب الخارق

أيمكنك إنشاء نظام كوكبيّ يدوم لـ 1000 عام؟ "تصادم الكواكب الخارق"، اللُّعبة المُرفَقَة، تتيح لك المحاولة. لإنشاء ما يصل حتّى عشر كواكب، فقط انقر في أي مكانٍ قرب النجم المركزي. يمكن اختيار أنواع الكواكب على اليسار وفق ترتيب كتلتها المتزايدة: أرض، أرض هائلة، عملاق جليديّ، كوكب عملاق، قزم بنّي، أو نجم قزم.

رقعة من السماء تنتشر فيها الأغبرة الكونيّة بألوان محمرّة ومزرقّة في حين يسطع نجم أسفل المنتصف

سديم گامّا الدجاجة

يقع النجم العملاق الضخم "گامّا الدجاجة" عند مركز صليب الشمال. قرب مستوي مجرّتنا درب التبّانة، تحلّق تلك المجمّة الشهيرة عالياً في سماوات ليل الصيف الشماليّ في كوكبة "الدجاجة" (Cygnus؛ لاتينيّة تعني البجعة).

جبال في المقدّمة فوقها السماء التي تسطع قليلاً فوق الأفق وتتدرّج لتصبح داكنة باتّجاه الأعلى، وعنونت خمس كواكب تمتد على نفس الخطّ هي عطارد والزّهرة والمرّيخ والمشتري وزحل

كواكب صباح الخير من تشيلي

في 15 حزيران/يونيو، قام كوكب عطارد الأكثر توغّلاً [الأقرب إلى الشمس] بالتجوّل أبعد ما يمكنه عن الشمس تقريباً في سماء كوكب الأرض. قرب الأفق الشرقيّ قُبَيلَ بزوغ الشمس مباشرةً، يقف فوق قمم جبال "أنديز" البعيدة في هذه اللقطة المأخوذة قُبيلَ الفجر من وادي "ريو أورتادو" في "تشيلي".

بدرٌ ساطع بتفاصيل واضحة وحوله هالة من السطوع على غيوم رقيقة أمامه

قمر الفراولة العملاق من الصين

هنالك أربعة أقمارٍ عملاقة مُكتَمِلَة في 2022. باستخدام تعريف القمر العملاق كقمرٍ مُكتَمِل (بَدر) قرب الحضيض القمريّ، أي ضمن 90% على الأقل من أقرب دنوّ له من الأرض في مدارٍ مُعطَى، تكون تواريخ الأقمار العملاقة المكتملة للعام هي 16 أيّار/مايو، 14 حزيران/يونيو، 13 تمّوز/يوليو، و12 آب/أغسطس.

تشكيلة من المجرّات المختلفة تُرى بعضها من وجهها وبعضها من جانبها بينما تظهر نجوم المقدّمة عبر الصورة

في قلب عنقود العذراء

إن عنقود العذراء المجرّي هو أقرب عنقودٍ مجرّي إلى مجرّتنا درب التبّانة. عنقود العذراء شديد القرب لدرجة أنّه يمتد على أكثر من 5 درجاتٍ على السماء — حوالي 10 أضعاف الزاوية التي يصنعها القمر المكتَمِل. مع قلبه الواقع على بعد 70 مليون سنة ضوئيّة تقريباً، يكون عنقود العذراء أقرب عنقودٍ مجرّي، ويحتوي على ما يفوق 2,000 مجرّة، ويملك سحباً ثقاليّاً ملحوظاً على مجرّات "المجموعة المحلّية للمجرات" المحيطة بمجرّتنا درب التبّانة.

برج صخري وحوله صخور مشابهة وفي الخلفية سماء ملآى بالنجوم وخطوط أقمار صناعية متقاطعة وكثيرة. هناك سطوع أصفر فوق الأفق على اليسار

أقمارٌ صناعيّة خلف الأبراجٍ الصخريّة

ما كلُّ تلك الخطوط عبر الخلفيّة؟ مسارات الأقمار الصناعيّة. أوّلاً، تُبرِزُ المُقدِّمة أَكَمات (تلال صغيرة) صخريّة خلّابة تُعرَف باسم "الأبراج الصخريّة" (Pinnacles). تشكَّلت هذه الأبراج ذات الحجم البشريّ -والموجودة في منتزه "نامبونگ" الوطني في غرب أستراليا- بواسطة عمليّاتٍ مجهولة من الأصداف البحريّة العتيقة (حجر جيريّ/كلسيّ). بيد أنّ ما يلفت الأنظار أكثر ربّما هي السماء في الخلف.

مجرّة حلزونيّة تُرى من وجهها بأذرعها التي تؤوي مناطق تشكل نجمي ورديّة ونواتها الصفراء الساطعة وعلى أسفل اليسار مجرّة أصغر متفاعلة ثقاليّاً يمتد إليها ذراع من المجرّة الكبيرة

م51: مجرّة الدوّامة من هَبل

مجرّة الدوّامة هي مجرّة حلزونيّة كلاسيكيّة. على بعد 30 مليون سنة ضوئيّة فحسب، وبعرض 60 ألف سنة ضوئيّة كاملة، تكون "م51"، المعروفة أيضاً كـ "إن‌جي‌سي 5194"، واحدةً من أسطع المجرّات وأكثرها جمالاً في السماء.

بدرٌ مُقرّب وأمامه مرتفع صخري عليه شخص مع تلسكوبه يظهر ك ظليل ومن خلفه القرص القمري الأصفر

جِد الرجل في القمر

هل سبق لك أن رأيت الرجل في القمر؟ يلعب هذا السؤال الشائع على قدرة البشر على رؤية الپاريدوليا — تخيُّلُ أشكالٍ مألوفة في أماكن لا توجد فيها فعلاً. إنّ السطح ذو التضاريس لقمر الأرض المُكتَمِل هو موطنٌ للعديد من التعرُّفات على أشياء أيقونيّة، ليس في الثقافة الغربيّة الحديثة فحسب، بل في الفلكلور العالمي عبر التاريخ.

نطاق درب التبّانة متقوّساً فوق الأفق وفي المقدّمة طريق في صورة بانوراميّة

الطريق ودرب التبّانة

يمكنك أن تتبع هذا الطريق ليلاً بينما يمرّ عبر محميّة "سماء الكيڤا المُظلمة"، التي لا تبعد كثيراً عن "ألنتيجو"، البرتغال. أو يمكنك أن تتوقّف، تنظر للأعلى، وتتبَع درب التبّانة عبر السماء. يمتدّ كلاهما من الأفق للأفق في هذه الپانوراما ذات الـ180 درجة المُسَجّلة في 3 حزيران/يونيو.

ثلاث مجرّات أحداهما كبيرة في الوسط وأعلاها واحدة صغيرة وعلى يمينها أخرى متوسّطة ممدودة باتّجاه الكبرى، تظهر أجرام على امتداد الصورة من بينها نجمي مقدّمة مختلفي اللون

أرپ 286: ثلاثيٌّ في العذراء

يُظهر هذا المشهد التلسكوبيّ المُفعم بالألوان ثلاثياً من المجرّات المتفاعلة على بعد 90 مليون سنة ضوئيّة تقريباً، نحو كوكبة العذراء. على اليمين، يحاكي نجمان مدبّبان أماميّان في درب التبّانة التدرّجات اللونيّة خارج المجرّية، تذكيرٌ بأنّ النجوم في مجرّتنا نحن تشبه تلك الموجودة في الأكوان النائية (الجزر الكونيّة) البعيدة.

سحب سديمية محمرّة على خلفية من النجوم

سُحُبٌ كونيّة في الدجاجة

تندفع هذه السُّحُب الكونيّة من الغاز والغبار عبر حقول النجوم الغنيّة على امتداد مستوي مجرّتنا درب التبّانة نحو كوكبة الدجاجة المُحلِّقة عالياً. بيد أنّها [السُّحُب] أخفت بكثير من أن تُرى بالعين المُجرَّدة، حتى في ليلةٍ مُظلِمة وصافية.

ما يشبه الغيوم الخيطية هي مسارات السفن وتحتها المحيط وحولها غيوم

مسارات السُّفُن فوق المحيط الهادي

ما تلك الخطوط غير الاعتياديّة؟ تُظهِر بعض صور كوكب الأرض خطوطاً ساطعة جليّة تتتبّع دروب السُّفُن. تُعرف هذه النطاقات الضيّقة والمُنخفضة باسم "مسارات السُّفُن"، وهي ناتجة من عادم محرّك السفينة. يتكاثف بخار الماء حول أجزاء صغيرة من [الغاز] العادم تُعرف باسم الأهباء الجويَّة (الضبائب)، والتي سرعان ما تنمو لتصبح قطرات ماءٍ عائمة تعكس ضوء الشمس بكفاءة.

امتدادات سديمية تظهر كتنانين ممتدّة من الجانبين في الأعلى بينما يظهر تحتهما سديم انبعاثي يظهر كفقاعة حولها طبقة أبعد

إن‌جي‌سي 6188: تنانين المَجمَرة

هل يتعارك التنانين على مجمرة السماء؟ مع أن الأمر قد يبدو كذلك، فإن هذه التنانين هي أوهامٌ مصنوعةٌ من الغبار والغاز الرقيقَين. يوجد السديم الانبعاثي "إن‌جي‌سي 6188" -موطن السُّحُبِ المتوهّجة- على بعد 4,000 سنة ضوئيّة تقريباً قرب حافّة سحابة جزيئيّة غير مرئيّة عند أطوال الموجات المرئيّة، في الكوكبة الجنوبيّة "المجمرة" (Ara / The Altar).

سماء تُظهر قرص مجرّة المرأة المسلسلة في بداية تصادمه مع النطاق المركزي لدرب التبّانة، وتحتهما تضاريس عاتمة في مقدّمة الصورة

درب التبّانة محكومة بقدرها: بانتظار الاصطدام مع المرأة المسلسلة

هل ستصطدم مجرّتنا درب التبّانة يوماً مع جارتها الأكبر، مجرّة المرأة المسلسلة؟ على الأغلب، نعم. إنّ رسم المسار الدقيق للانزياحات الطفيفة لنجوم م31 نسبةً للمجرّات الخلفيّة في صور تلسكوب هَبل الفضائي الحديثة تشير إلى أنّ مركز م31 قد يكون على مسار تصادم مباشر مع مركز مجرّتنا الأم.

صورة متحركة تظهر قرص الزهرة يقترب ثم يحتجب خلف جزء من القرص القمري المليء بالتضاريس

احتجابٌ قمريّ للزُّهرَة

قمر زحل الأكبر تَيتان بجانبهُ المعاكِس ومن خلفه زُحل. تتجلى طبقته المرتفعة من ضباب الغلاف الجوي بوضوح

تَيتان: القمر فوق زُحل

سديم كوكبي بطبقاته المنسلخة عن نجمه القزم الأبيض في المركز بينما تظهر نجوم مدبّبة وأخرى عادية على امتداد الصورة

السديم الكوكبيّ أبيل 7

كثيب رملي في ظلّ ساعات الصباح الأولى وفوقه السماء المزرقّة وفيها بدرٌ محمرّ يعلوه خطّ متقوّس من النور

مشهد من ظلّ الأرض

قمر مصوّر بعدة تعريضات متتابعة تظهر كقوس أقماره الوسطى محمرّة بينما تزداد سطوعاً على الجانبين وتحتها شجرة مخضرّة

خسوفٌ رقميٌّ

صور بدور عديدة كما تظهر على الأرض، تتراوح ألوانها من الأحمر للاصفر للبني والأزرق

ألوان القمر

ما يشبه الكرة الزجاجيّة الأرجوانيّة وتتقوّس على جوانبها أشكال متطاولة بينما يظهر فها جسمان ساطعان، بينما تتناثر على امتداد الصورة مجرّات خلفيّة ونجوم أماميّة

ابتسامة الجاذبيّة


أرشيف صورة اليوم الفلكيّة