صورة اليوم الفلكيّة

صورة اليوم 11 نيسان/أبريل 2024

سبع لقطات للكسوف تظهر أطواره المختلفة وفي المنتصف الطور الكلّي بإكليله الشمسي.

كُسوفٌ في سبعة

ابدأ في أعلى اليسار وسيكون بمقدورك تتبُّع تقدُّم كسوف 8 نيسان (أپريل) الكُلّيّ في سبعة تعريضات مُنفصلة حادّة. سُجّلت سلسلة الصور بواسطة تلسكوب وكاميرا متموضعَين ضمن مسار الكُلّيّة الضيّق بينما اندفع ظلّ القمر عبر نيوپورت، ڤيرمونت، الولايات المُتَّحِدة الأمِريكيّة.

نرى في المركز مشهداً أخّاذاً للإكليل الشمسيّ. لا يكون الغلاف الجوّيّ الخارجيّ الرقيق للشمس مرئيّاً بسهولة للعين سوى في السماوات الداكنة الصافية خلال طور الكسوف الكلّي. مُشاهداً من نيوپورت، دام الطور الكلّي لهذا الكسوف حوالي 3 دقائق و26 ثانية.

الأيّام الماضية

شمسٌ مكسوفةٌ كُلّيّاً تُرى في السماء مُحاطَةً بإكليلٍ ساطِع. يُشاهِدها في المُقدِّمة عدَّة أشخاصٍ قُربَ شجرة كبيرة. يوجد إلى يمين الشمس كوكب الزُّهرة الساطع، بينما يكون كوكب المُشتَري ذو السطوع ذاتِه تقريباً إلى اليسار.

كواكبٌ حول كسوفٍ كُلّيّ

ما العجائب التي تظهر عندما يجحب القمر الشمس؟ بالنسبة للعديد من المراقبين المُتلهِّفين لكسوف الاثنين الكُلّيّ، تضمَّنت السماء التي أظلمة فجأة الإكليل المُتَوَقَّع وكوكَبَين (مُفاجِئَين رُبّما): الزُّهرة والمُشتَري.
سماءٌ ظلماء فيها شمسٌ مكسوفةٌ كُلّيّاً تظهر كدائرة سوداء هي القمر وحولها شعشعة ساطعة. يظهر في المُقدّمة بُحيرة وظلائل أشخاص في حين يكون الأفق مُضيئاً.

ظِلُّ القمرِ فوقَ بُحَيرَةِ ماگوگ

مُلتَقَطٌ في هذه الصورة، أتى ظِلُّ القمرِ إلى بُحَيرَةِ ماگوگ، كيبِك، أمِريكا الشماليّة، كوكب الأرض يوم 8 نيسان (أپريل). بالنسبة لمُطاردي الكسوف على جانب البُحَيرة، كان الكسوف الكُلّيّ الذي طال انتظاره مشهداً يخطف الأبصار في سماواتٍ مُظلِمة لفترةٍ وجيزة، لكن صافية.
سِلسِلةٌ من 8 صور للمُذنَّب پونز-بروكس، من الأعلى للأسفل، تُظهِرُ المُذنَّب وذيله المُتغيِّر على مدى 9 أيّام. يبدو الذيل الأيونيّ مُختَلِفاً جدّاً في كُلٍّ من الصُّوَر، إذ يكون في بعض الأحيان مُعَقَّداً أكثر بكثير من أحيان أُخرى.

الذيل الأيونيّ المُتغيِّر للمُذنَّب پونز-بروكس

كيف يتغيَّر ذيلُ مُذنَّب؟ يعتمد ذلك على المُذنَّب. إنّ الذيل الأيونيّ للمُذنَّب 12P/پونز-بروكس يتغيَّرُ بصورةٍ ملحوظة، كما هو مُفَصَّلٌ في الصورة المُختارة المُتَسَلسِلة على مدى تسعة أيّام من 6 إلى 14 آذار/مارس (من أعلى إلى أسفل).
سلسلة من الصور تعرض القمر وهو يُغطّي الشمس أكثر فأكثر، حيث تعرض الصورة المركزيّة كُسوفاً كُلّيّاً. تمكن رؤية إكليل الشمس العظيم حول القمر الداكِن في مركز الصورة.

كُسوفٌ كُلّيٌّ فوق وايومِنگ

هل ستكون السماءُ صافيةً بما يكفي لرؤية الكسوف؟ يشغل هذا السؤال بالفعل بال العديد من الأمِريكيّين الشماليّين الذين يأملون رؤية كسوف الغد.
تفاصيل مجرّة تمّ بسطُها بشكلٍ أُفقي حيث باتت أذرعها الملتفّة تظهر كخطوط شبه قطريّة متوازية

بَسطُ م51

بُسِطت أذرع مجرَّةٍ حلزونيّة ذات تصميمٍ عظيم بعرض 60,000 سنة ضوئيّة في هذا التحويل الرقميّ لصورة تلسكوب هَبِل الفضائيّ الخلّابة لـ م51 في 2005. في الحقيقة، م51 هي واحدةٌ من السُّدُم الحلزونيّة الأصليّة، إذ توصَف أذرُعُها المُلتفّة بواسطة مُنحنىً رياضيّ يُعرَف بـ"الحلزون اللوگاريتميّ"، حلزونٌ ينمو تباعده بطريقةٍ هندسيّة مع ازدياد المسافة عن المركز.
صورة بقسمين الأعلى منها أكثر اكتظاظاً بالدافقات والشواظات

الإكليل الشمسيّ مُنبَسِطاً

فُصِّلت التغيُّرات في الإكليل الشمسيّ الجذّاب في هذه الصورة المُركَّبة الإبداعيّة التي ترسم خريطة الغلاف الجوّيّ الخارجيّ الديناميكيّ للشمس خلال كسوفَين كُلِّيَّين مُنفَصِلَين.
مُذنّب بذؤابته المخضرة وذيوله بتفاصيل غنيّة، وبجانبه نجمٌ مصفرٌّ ساطع، على خلفيّة من النجوم المتناثرة

المُذنّب پونز-بروكس ليلاً

في سماواتٍ المساء المُظلِمة فوق بحيرة جون، نصف الكرة الشمالي، كوكب الأرض، شمخ المُذنَّب 12P/پونز-بروكس فوق الأُفُق الغربيّ مُباشرةً يوم 30 آذار (مارس).
سديمٌ يبدو كألعاب ناريّة. تربط الخيوط الإشعاعيّة هالةً مُتوهِّجة بنجمٍ في المركز يبدو كنقطةٍ زرقاء.

السديم غير الاعتياديّ Pa 30

ما الذي شكّل هذه الألعاب الناريّة السماويّة غير الاعتياديّة؟ يظهر السديم، المُسمّى Pa 30، في نفس الاتّجاه في السماء الآن كما فعل "نجمٌ ضيفٌ" ساطع في العام 1181.
الشمس خلال كُسوفٍ كُليّ. يبرز الإكليل الرحب للشمس، وهو يتدفق للخارج في جميع الاتّجاهات.

مشهدٌ تفصيليٌّ لإكليل كسوف

فقط في الظُّلمَة العابرة لكسوفٍ كُلّيٍّ يكون ضوء الإكليل الشمسيّ مرئيّاً بسهولة.
بنيةٌ برتقاليّةٌ على شكل دونات مع خطوطٍ تمتدُّ على امتداد الانبعاث في نمطٍ دوّاميٍّ.

حقلٌ مغناطيسيٌّ دوّاميٌّ حول الثقب الأسود المركزيّ لمجرَّتِنا

ما الذي يحدث للثّقب الأسود الكبير في مركز مجرَّتِنا؟ إنه يشفط إلى الداخل المادّة من قرصٍ دوّاميّ — قرصٌ مُمَغنَط، قد تمّ تأكيد ذلك الآن. على وجه التحديد، تمَّت مُؤخَّراً رؤية القرص التراكميّ للثقب الأسود يُصدِر ضوءاً مُستَقطَباً، إشعاعٌ غالباً ما يرتبط بمصدرٍ مُمَغنَط.
شمسٌ مكسوفةٌ كُلّيّاً تُرى في المدى. توجد حول الكسوف منطقةٌ مُظلِمة تهبط للأسفل من الأعلى. توجد أسفل ذلك سُحُبٌ وأسفلها جناحُ طائرةٍ ومُحرِّكُها.

كسوفٌ كلّيٌّ تحت قاع العالم

في أواخر 2021، كان هناك كسوفٌ كليٌّ مرئيٌّ عند نهاية الأرض فقط. من أجل التقاط الظاهرة غير الاعتياديّة، حلّقت الطائرات تحت المشهد البحريّ الملبّد بالغيوم للمحيط الجنوبي.
مخطوطة تظهر أربع دوائر أعلاهما ترسمان تحاذي الأجرام في حالتي الخسوف والكسوف في نظامٍ مركزه الأرض

علم فَلَكٍ قروسطيٍّ من دير "مِلك"

مُكتَشَفةٌ عن طريق الصُّدفة، تُقدِّم الصفحة المخطوطة هذه نظرةً تصويريّة إلى علم الفَلَك في العصور الوسطى، قبل النهضة وتأثير "نيكولاس كوبرنيكوس"، "تيخو براهي"، "يوهانس كيپلر"، و"گاليليو".
صورة محسّنة لنصف قمر المشتري گاليليو، يظهر فيها سطحه مخطط بصدوع طويلة منحنية محمرة.

أوروپا گاليليو

أثناء دورانها عبر النظام الجوڤياني في أواخر تسعينيّات القرن الماضي، سجّلت مركبة "گاليليو" الفضائيّة مشاهد مُذهلة لـ"أوروپا" وكشفت عن أدلّة على أنّ السطح الجليدي للقمر يُخفي على الأرجح مُحيطاً عميقاً على امتداد القمر.
عنقود نجمي كروي مكتظّ بالنجوم الصفراء والبيضاء والزرقاء التي تتواجد في تركيزها الأقصى في المنتصف وتنتشر باتّجاه الخارج، مع ظهور بعض النجوم المنفردة الأقرب أمامه بأشواك حيود.

ملايين النجوم في أوميگا القنطور

يقع العنقود النجمي الكروي أوميگا القنطور -والمعروف أيضاً بـ "إن‌جي‌سي 5139"- على بعد 15,000 سنة ضوئيّة. يكتظّ العنقود بحوالي 10 ملايين نجماً أكبر عمراً من الشمس بكثير، في حجم يبلغ قطره حوالي 150 سنة ضوئيّة.
صورة مليئة ببقعٍ صفراء زغبة، جميعها مجرّات، ومُعظم المجرّات هي أعضاءٌ من عنقود كوما المجرّيّ. النقطتان الزرقاوان الساطعتان هما نجما مُقدِّمة في مجرَّتِنا درب التبّانة.

عنقودُ "كوما" المجرّيّ

كُلُّ جُرمٍ تقريباً في الصورة الفوتوگرافيّة المُختارة هو مجرّة. عنقود "كوما" المجرّيّ المُصَوَّر هنا هو واحدٌ من أكثف العناقيد المعروفة — إذ يحوي آلاف المجرّات.
مُذنَّبٌ ضخم رأسه قرب اليمين وذيلٌ أيونيٌّ متدفِّقٌ أزرق فاتح يتدفّق عرضاً إلى بقيّة الصورة.

الذيل الأيونيّ للمُذنَّب پونز-بروكس

للمُذنَّب پونز-بروكس ذيلٌ يحمل حكايةً ليرويها. تعود كرة الثلج المُتَّسِخة الثائِرة هذه -المُكتَشَفة للمرّة الأولى في 1385- إلى مجموعتنا الشمسيّة الداخليّة كُلَّ 71 عاماً، وهي تبدأ -هذه المرّة- بإقامة معرضٍ لتعريضات الكاميرا العميقة.
Cover Image for مُصَوتَن: بقايا المُستَعِر الأعظم لسديم قنديل البحر

مُصَوتَن: بقايا المُستَعِر الأعظم لسديم قنديل البحر

ماذا قد يكون صوت بقايا مُستعرٍ أعظم؟ رغم أنّ الصوت هو موجة ضغط في المادّة ولا ينتقل داخل الفضاء الخاوي، يمكن للصوت التفسيريّ أن يساعد السامعين على تقدير وفهم صورةٍ بصريّة لبقايا مُستعرٍ أعظم بطريقة جديدة.
جزءٌ من الأرض ببحارٍ زرقاء وسُحُبٍ بيضاء، وعليها بقعة كبيرة داكنة، في حين تظهر خلفيّة من الفضاء العميق الداكن أعلى اليسار.

النظر خلفاً إلى أرضٍ مكسوفة

هذا ما تبدو عليه الأرض خلال كُسوفٍ شمسيّ. تُمكن رؤية ظلّ القمر يظلّل جزءاً من الأرض. تحرّك هذا الظلّ عبر الأرض بسرعة تقارب 2000 كيلومتراً في الساعة.
فوّهتان كبيرتان بين تضاريس ملأى بفوّهات أصغر تظهر جميعها بلون مزرق عدا الحواف التي تظهر بنّيّة

موقع هبوط إِريس 3: معاودة زيارة "المرّيخيّ"

تُظهِر هذه الصورة المُقرَّبة من كاميرا "هايرايز" الخاصّة بالمركبة المداريّة لاستطلاع المرّيخ فوّهات مُجوّاة وترسباتٍ بدَّدتها الريح في سهل أسيداليا الحنوبيّ.
صورة مقرّبة للمرّيخ وينبثق من خلفه جرمٌ صغير ساطع ويتكرّر 13 مرّة بتباعدات صغيرة

فوبوس: قمرٌ فوق المرّيخ

قمرٌ صغير ذو اسمٍ مُخيف، ينبثق فوبوس من خلف الكوكب الأحمر في تسلسل الفاصل الزمني هذا من تلسكوب هَبِل الفضائيّ المداري حول الأرض.
ثلاث مجرّات تُرى من زوايا مختلفة مع تناثر نجوم الخلفيّة عبر الصورة

ثلاثيّة الأسد

تقفز هذه المجموعة المحبوبة إلى سماء المساء الباكر في وقت متزامنٍ تقريباً مع اعتدال آذار (مارس) وربيع نصف الكرة الشمالي.
مجرّتان كبيرتان مُصَوَّرتان. توجد يساراً مجرّة حلزونيّة مُشوَّهة، بينما توجد يميناً مجرّة قرص أصفر عديمة الملامح نسبيّاً. معاً، قد تبدو هاتان المجرَّتان للبعض مثل عَينَين.

العينان في سلسلة مجرّات ماركاريان

عبر قلب عنقود مجرّات العذراء، يقع خيطٌ من المجرّات يُعرَف بـ"سلسلة ماركاريان". تكون هاتان [المجرّتان المُتفاعلتان [فيما بينهما]][4] بارزتَين في سلسلة ماركاريان، "إن‌جي‌سي 4438" (يساراً) و"إن‌جي‌سي 4435" — المعروفتان أيضاً بالعَينَين.
تغيب الشمس في البعيد عند الأفق في نهاية طريقٍ طويلٍ يعبر ريفاً مفتوحاً. مغيب الشمس برتقاليٌّ للغاية، وكذلك السماء المُحيطة. تصطفُّ أعمدة الهاتف على يمين الطريق.

مَغيبُ شمسٍ خلّاب لاعتدالٍ شمسيّ

ما ذاك الذي عند نهاية الطريق؟ الشّمس. تمتلك العديد من البلدات طُرُقاً تمتدّ شرقاً-غرباً، وفي يومين من كلّ سنة، تصعد الشمس وتغيب في المنتصف تماماً.
مُذنَّبٌ مُصوَّرٌ بذيلٍ أيونيٍّ مموَّجٍ وطويلٍ للغاية. تبدو مُقدِّمة المُذنَّب -ذؤابته- كأنّها حلزونيّة. الذؤابة خضراء، الذيل أزرق خافت، وجزءٌ من الدوّامة أحمر.

ذؤابة المُذنَّب پونز-بروكس الدَّوَّاميّة

سيكون مُذنَّبٌ ساطعٌ مرئيّاً خلال الكسوف الكُلّيّ الشهر المُقبِل. تحدث هذه المصادفة الاستثنائيّة للغاية بسبب أنَّ عودة المُذنَّب 12P/پونز-بروكس إلى المجموعة الشمسيّة الداخليّة تضعه مُصادفةً على بُعدِ 25 درجة فحسب من الشمس خلال كسوف 8 نيسان (أپريل) الكُلّيّ على الأرض.
تبدو مجرّةٌ حلزونيّة زرقاء وكأنّها تتصادم مع -ورُبّما تعبر من خلال- مجرَّةٍ بُنّيّةٍ غبراء.

إن‌جي‌سي 7714: تفجُّرٌ نجميٌّ بعد تصادمٍ مجرّيٍّ

هل تقفز هذه للمجرّة عبر حلقةٍ ضخمة من النجوم؟ غالباً لا. رغم أنّ [الديناميكيّات الدقيقة [الكامنة] وراء][2] الصورة المُختارة ليست واضحة بعد، الواضح هو أنَّ للمجرّة المُصوَّرة، إن‌جي‌سي 7714، قد مُطَّت وشُوِّهَت بواسطة اصطدامٍ حديث مع مجرَّةٍ مُجاوِرة.
قوس درب التبّانة يمتدّ في سماء الليل بينما يظهر موقع بناء تلسكوب على يسار المقدّمة

التلسكوب فائق الكِبر وَ درب التبّانة

تمتدّ درب تبّانة الشتاء الجنوبيّ عبر مشهد سماء الليل هذا. سُجَّل مشهد كاميرا الويب -الناظر جنوباً مُباشرةً- إزاء مُنتَصف الليل المحلّيّ يوم 11 آذار (مارس) في السماوات المُظلِمة الجافّة فوق صحراء أتاكاما التشيليّة المركزيّة.
مجرّة تظهر من حافّتها بمناطق ورديّة متناثرة بين ممرات غبار ملتوية، بجانب نجوم ملونة ومدببة ومجرّات بعيدة في الخلفيّة

پورتريه إن‌جي‌سي 1055

المجرّة الحلزونيّة الكبيرة والجميلة إن‌جي‌سي 1055 هي عضوٌ مهيمنٌ في مجموعة مجرّات صغيرة على بعد 60 مليون سنة ضوئيّة فحسب باتجاه كوكبة قيطس ذات الطابع المائيّ المرعب.
شخصٌ على صخور ينظر أماماً باتّجاه أُفقٍ يظهر فيه مُثلّثّ ظلٍّ داكن وعلى ميسرته بدرٌ ساطعٌ قرب الأُفق

پاي القمر وظلّ الجبل

أيُّ طورٍ من القمر يكون 3.14 راديان من الشمس؟ القمر المُكتَمِل بالطبع. رغم أنَّ القمر قد يبدو مُكتَمِلاً لعدَّة أيّام، يكون القمر حقّاً في طوره المُكتَمِل عندما يكون ذا پاي راديان (ما يُعرَف أيضاً بـ 180 درجة) من الشمس في خط طول مسار الشمس.
حقل نجومٍ يستعرض سديماً كبيراً، أحمراً بالمعظم، وأزرق جزئياً، يبدو أنّه يمتلك شكل طائر.

سديم النورس

امتدادٌ شاسع من الغبار والغاز المتوهِّج يُقدِّم مُحيَّا شبيهاً بطائر للفلكيِّين من كوكب الأرض، موحياً بمُسمَّاه الشائع: سديم النورس.
يظهر حقل ثلوج، محفوفٌ بالأشجار على امتداد الخلف. توجد فوق الأُفُق سحابة حلزونيّة بيضاء غير اعتياديّة. تُرصّع النجومُ الخلفيّةَ، ويكون شفقٌ قطبيٌّ أخضر وأحمر باهت مرئيٌّ أيضاً.

حلزونيّة عادم صاروخ مجرّيّة الشكل

ما ذاك فوق الأُفُق؟ ما قد يبدو كمجرّةٍ قريبة على نحوٍ غريب هو في الواقع عمود دخان عادم صاروخٍ عاديّ — لكنَّه مُنارٌ من الخلف على نحوٍ غير اعتياديّ.
حقلٌ من الثلوج يقود إلى دائِرة مُظلِمة تنبثق منها إشعاعات ضوء. في الأمام، يقف على حقل الثلوج شخصٌ وإلى يساره كُرسيٌّ قابلٌ للطيّ وحقيبة.

كسوفٌ كُليٌّ عند نهاية العالم

مُذنّب ساطع بذؤابة مخضرّة وذيل مبيض في سماء ليلٍ وفوقه تظهر مجرّة المرأة المُسلسلة ونجم ساطع ومجرّة مصفرّة أصغر وتحته تضاريس يغشوها الضباب مع شجرة في المنتصف ومرتفعات خلفها

المُذنّب پونز-بروكس في الربيع الشمالي

انتشار سديمي خيطي مع منطقة مركزية مصفرّة وامتدادات محمرّة حولها، بينما يذخر الإطار بكثافة نجميّة نقطيّة عالية

منطقة العنكبوت

طبقات من الأدخنة متّحدة المركز بألوان مصفرّة ومزرقّة وأرجوانيّة وبيضاء وفي مركزها جسم طولي حيث تبدو كالعين

سديم الطاقم-8

حقل نجوم فيه مقطع خطٍّ أُفُقيّ غير مُعتاد يمرّ عبر المُنتَصَف. المقطع هو مجرّةٌ تُرى من حافَّتِها وخيوط غبارٍ بُنّيّة عديدة تكون مرئيّة.

م102: مجرّةٌ قرصيّةٌ من حافَّتِها

خليطٌ مُعقَّدٌ من الغاز الملوَّن والغُبار المُعتِم يُهيمن على حقلٍ ساطعٍ من النجوم.

إن‌جي‌سي 2170: فنُّ سديم المَلاك التجريديّ

العديد من أعمدةٍ نحيلة من الضوء تَصِلُ تضاريس أرضيّة مليئة بالثلج بسماءٍ مليئة بالنجوم. يمكن رؤية بنات نعش الكُبرى من خلال الأعمِدة المُلَوَّنة.

أعمدة ضوء فوق مُنگوليا الداخليّة

Cover Image for كسوفٌ كلّيٌّ مُقرّب في الوقت الحقيقي

كسوفٌ كلّيٌّ مُقرّب في الوقت الحقيقي

مركبة تحطّ على سطحٍ تتطاير منه أتربة. تظهر أقدام المركبة فوق السطح تقريباً وباقي أجزائها وما يبدو أنّه نيران المحرّك.

أوديسيوس على القمر

صحن لاقط كبير مصوّر من الخلف ويتّجه إلى القمر الساطع في سماء الليل

أوديسيوس والصحن اللاقط

عملة قديمة بوجهيها يظهر رأس رجل على الأيسر وامرأة على الآخر

يوليوس قيصر والأيّام الكبيسة

خطّ ساحلٍ صخريّ توجد اليابسة على يمينه والماء على سياره. توجد في الأعلى سماءٌ تُظهِر نطاقاتٍ عموديّة مُپكسلة ومُلوّنة على نحوٍ غير مُعتاد.

تدرُّجات الليل

سديمٌ خيطيٌّ كبير يُهيمن عليه وهجٌ أحمَر لكن مع القليل من الأزرق على أسفل اليسار. يظهر السديم في حقل نجومٍ كثيف مُحاطاً بسُدُم أُخرى باهتة متوهّجة بالأحمر.

بقايا المستعر الأعظم "سيميس 147"

Cover Image for قمرٌ مرّيخيٌّ يخسف قمراً مريخيّاً

قمرٌ مرّيخيٌّ يخسف قمراً مريخيّاً

شفقٌ قطبيٌّ أخضر يملأ سماءً ملأى بالنجوم. يوجد جبلٌ وبُحيرة في المُقدِّمة. قد يُشابه الشفق القطبيّ -بالنسبة للبعض- طائر فينيق مُحلّقاً أو مُنبثقاً.

شفق طائر فينيق قطبيّ فوق آيسلندا

صورة بمسقط كروي تُظهر تضاريس قمريّة وتفاصيل من أجزاء المركبة، في حين يظهر ضوء ساطع من نقطة على محيط الدائرة

أوديسيوس إلى القمر

سديم بخيوط رفيعة مجدولة متموّجة باللونين الأحمر والأزرق وما بينهما يظهر كاسطوانة شفافة في وسط الصورة وتحتها امتدادات خيطيّة خافتة، على خلفيّة كونيّة يشوبها اللون الأحمر وتنتشر النجوم على امتداد الصورة.

موجة المُستعر الأعظم الصدميّة لسديم القلم

مجرّة كبيرة ترى بشكل مائل وعلى اليمين أُخرى تُرى من حافّتها تقريباً في حين تتناثر أُخريات وتظهر نجوم المقدّمة عبر الصورة

مشهدٌ باتّجاه م106

سديمٌ أحمر في سماءٍ ظلماء مرصّعة بالنجوم فوق قمّةٍ صخريّة. يبدو السديم مشابهاً لطائرٍ يحلّق.

سديم النورس فوق قمّة پيناكلز

مجرّة مُحرَّفة مع خيطٍ من النجوم المُمتدّ كذيل على اليسار.

نُجومٌ تتشكّل بينما تتصادم مجرّات: AM1054

Cover Image for النظر جانبيّاً من مسبار پاركر الشمسيّ

النظر جانبيّاً من مسبار پاركر الشمسيّ

تُرى حلقة دائريّة شبه مثاليّة من النجوم الزرقاء قبالة حقلٍ مُظلِمة من المجرّات الخلفيّة الصغيرة. توجد في مركز الحلقة كُرة من النجوم الصفراء.

جُرم هوگ: مجرّة حلقيّة شبه مثاليّة

سماءُ ليلٍ يخطّ فيها شهاب فيما تتناثر أمامه غيوم وخلفه نجوم. يظهر أسفله تضاريس وأضواء بعيدة يفصلها مسطّح مائي كبير عن مباني وأضواء في المقدّمة.

شهابٌ فوق خليج ناپولي

مُذنّب يظهر بذؤابة مخضرّة وذيل مبيضّ خافت على خلفيّة من النجوم والمجرّات

البُنية في ذيل المُذنَّب 12P/پونز-بروكس

قرص مجرّي مصفرّ النواة بمحيط أزرق موشّى بممرّات الغبار ونقاط ورديّة، يُرى بميلانٍ قليل عن حافّته مع ظهور نجوم المقدّمة عبر الصورة

إن‌جي‌سي 253: جزيرةٌ كونيّةٌ غبراء

حقل نجومٍ مُزدحِم مع عدّة سُدُمٍ حمراء كبيرة. يوجد سديم الوردة بينهم ويُرى عند أسفل اليمين، بينما يكون السديم المُحيط بسديم الكوز أكبر ومرئيّاً باتّجاه أعلى اليسار.

حقل "الوردة" العميق

يُرى بدرٌ ساطعٌ في مركز الصورة، وتُرى سُحُبٌ زاويّة حول الحوافّ، ما يجعل القمر يبدو إمّا كأنّه في فم الذئب، أو عين ذئب.

قمر ذئب كانون الثاني

تُظهِر الصورة حقلاً مُظلِماً مليئاً بالنجوم وسديمٌ أحمر مُنتشر يجري عبرها أُفُقيّاً. يوجد في الحقل جرمان دائريّان ساطعان وفاتِحا اللون. الجرم السُّفليّ منهما أكبر ومُحاطٌ بوهجٍ أزرق.

أبِل 6 وَ HFG1: سُدُمٌ كوكبيّة

يُرى عمود الدخان الطويل لصاروخٍ مُطلَق على الجانب الأيسر للصورة. يكون الجزء الأعلى من عمود الدخان ساطعاً، بينما الجزء الأسفل بُنّيٌّ دخانيّ. الجزء الساطع من عمود الدخان مُنارٌ بواسطة الشمس ويُلقي ممرّ ظلٍّ طويلاً ومُظلِماً عبر الصورة. يبدو الظلّ أنه ينتهي على القمر المُكتَمِل.

ظلُّ عمود دخان صاروخٍ يشيرُ إلى القمر

ظلّ يظهر كامتداد أعلاه متكسّر، على رمال برتقاليّة

ظلّ ريشة دوار "البراعة" المُتضرِّرة


أرشيف صورة اليوم الفلكيّة