قمرٌ فوق "ماكيماكي"

كوكب "ماكيماكي" الثاني سطوعاً في حزام "كايپر" وقمره "MK2" ذو السطح الداكن كالفحم يعكسان ضوء الشمس في مشهدٍ مُتَخَيَّل لجبهة غير مُستَكشَفة من المجموعة الشمسيّة.

"ماكيماكي" (يُلفظ "ماه-كِاي ماه-كِاي")، الكوكب القزم الثاني سطوعاً في حزام "كايپر"، لديه قمر. يعكس قمر "ماكيماكي" -الملقّبُّ "MK2"- ضوء الشمس بسطح داكن كالفحم، أخفت بحوالي 1,300 مرّة من جرمه الأم.

ومع ذلك، لوحِظَ [قمر "ماكيماكي"] في 2016 في رصودات تلسكوب "هَبِل" الفضائي التي هدفت للبحث عن المرافقين الخافتين بواسطة نفس التقنيّة التي استُخدِمت للعثور على أقمار "پلوتو". وكما هو الحال بالنسبة لـ"پلوتو" وتوابعه (أقماره)، ستقيس الرصودات الإضافيّة لـ"ماكيماكي" وقمره المداري كتلة المنظومة وكثافتها وستسمح بفهمٍ أكبر للعوالم القصيّة.

بعرض 160 كيلومتراً (100 ميل) مقارنةً بقطر "ماكيماكي" البالغ 1,400 كيلومتراً، يظهر تباين وحجم "MK2" النسبي في الرؤية الفنّية هذه. منظرٌ مُتَخَيّل لجبهةٍ غير مُكتشفة من المجموعة الشمسيّة، ينظرُ خلفاً من منظور سفينة فضاء بينما تشعّ الشمس الخافتة على امتداد درب التبّانة. بالطبع، تبعد الشمس ما يزيد عن 50 مرّة عن "ماكيماكي" مقارنةً ببُعدها عن كوكب الأرض.