كوكب الأرض من "أورَيون"

مركبة فضائيّة مع ألواح شمسية ممتدّة وفوهات محرّك وخلفها الأرض في طور هلال أحدب

في يوم الأربعاء 16 تشرين الثاني (نوڤمبر)، عند الساعة 1:47 صباحاً بتوقيت المنطقة الزمنيّة الشرقية (EST)، غادر صاروخ "نظام الإقلاع الفضائي" كوكبَ الأرض، حاملاً مركبة "أوريون" الفضائيّة على مهمّة "أرتيمِس 1"، أول اختبارٍ مُتكامِل لأنظمة ناسا لاستكشاف الفضاء العميق.

بعد أكثر من ساعة على الإقلاع من مجمّع الإطلاق التاريخي 39B في مركز "كينيدي" للفضاء، التقطت واحدة من كاميرات الڤيديو الخارجيّة في "أورَيون" هذا المشهد لمنظورها الجديد من الفضاء. في المُقدِّمة يوجد مُحرّكُ "نظام المناورة الفضائيّ" والمحرّكاتٌ المساعِدة الخاصّة [جميعها] بـ"أورَيون"، عند أسفل وحدة الخدمة الأوروبيّة. وراء أحد أجنحة المصفوفة الشمسيّة الممتدّة بطول 7 أمتار -والتابعة للوحدة- يقع عالم الموطِن الجميل للمركبة الفضائيّة.

ستستمرُّ مهمّة "أرتيمِس 1" حوالي أربعة أسابيع، مُختَبِرَةً القدرات لتمكين الاستكشاف البشريّ للقمر والمرّيخ. من المُتوقَّع لمركبة "أوريون" الفضائيّة غير المأهولة أن تُحلِّقَ بجانب القمر في 21 تشرين الثاني (نوڤمبر)، مُنَفِّذَةً دنوّاً قريباً من السطح القمري في طريقها إلى مدارٍ تراجعيّ وراء القمر بـ 70,000 كيلومتراً.