أصابع صخريّة على المريخ

رقعة من أرض المريخ عليها صخور بعضها مستدق شاقولي يشبه الأصابع

هناك، يمين المركز تماماً، ما هو ذاك؟ يستمرّ سطح المرّيخ بالكشف عن مفاجآتٍ جديدة مع الاكتشاف الأخير لبُنى صخريّة مستدِقّة شبيهة بالأصابع. صُوِّرَت النتوءات الصخرية الصغيرة وشبه العمودية الشهر المُنصَرِم مِن قِبَل العربة الجوالة الروبوتيّة "الفضول" (كيوريوسيتي) على المرّيخ.

رغم تشابهها في الحجم والشكل مع الأفاعي الصغيرة، إلّا أن التفسير الرائد لأصلها هو تكتّلات المعادن الصغيرة التي خلّفتها المياه المتدفّقة عبر شقوق الصخور. بعد أن ملأت هذه المعادن الكثيفة نسبيّاً الشقوق، بقيَت مكانها عندما تآكلت الصخور المحيطة بها بفعل الحتّ. تُدعى النتوءات الصخريّة على الأرض ذات المنشأ المشابه بـ"الأعمدة الترابيّة" (hoodoos).

تستمرّ العربة الجوّالة "الفضول" التابعة لـ"ناسا" بالبحث عن علاماتٍ جديدة للمياه القديمة في فوّهة "گيل" على المرّيخ، بينما تُقدِّم أيضاً خلفيّة جيولوجيّة مُهمّة للاستكشاف البشريّ في المستقبل.