نجوم المرأة المسلسلة السالِفة والمستقبليّة

قرص مجرّة المرأة المسلسلة الحلزونيّة بخطوط صفراء وسدمّ مزرقّة بينما تمتدّ أجرام عبر الصورة

هذه الصورة للمرأة المسلسلة لا تظهر أين هي النجوم الآن فحسب، بل أين ستكون قريباً.

بالطّبع، مجرّة "المرأة المسلسلة" الكبيرة والجميلة، م31، هي مجرّة حلزونيّة — وتبعد 2.5 مليون سنة ضوئيّة فحسب. جُمعت كلا التلسكوبات الفضائيّة والأرضيّة ها هنا لإنتاج هذه الصورة المركّبة الفاتنة للمرأة المسلسلة، عند كلا أطوال الموجات الواقعة داخل وخارج الضوء المرئي عادةً.

يظهر الضوء المرئي أين هي نجوم م31 الآن — كما هو مُبرزٌ بدرجات الأبيض والأزرق ومُصوّرٌ من قِبل تلسكوبات "هَبل"، "سوبارو"، وَ"مايال". يُظهر الضوء تحت الأحمر أين ستتكوّن نجوم م31 المستقبليّة قريباً— كما هو مُبرزٌ بدرجات البرتقالي ومُصوّرٌ من قِبل تلسكوب "سپيتزر" الفضائي التابع لناسا.

يتتبع الضوء تحت الأحمر ممرّات الغبار المَهولة، التي تسخنها النجوم، وهي تنساب على امتداد الأذرع الحلزونيّة للمرأة المسلسلة. هذا الغبار هو أثر غاز المجرّة البينجمي الشاسع — المادّة الخام لتكوّن النجوم مستقبلاً. ستتكوّن هذه النجوم الجديدة على امتداد مئات ملايين السنين القادمة على الأرجح، قبل اندماج مجرّة المرأة المسلسلة مع مجرّتنا درب التبّانة -في غضون 5 مليارات عامٍ تقريباً- بكثيرٍ بالتأكيد.