اقتران المرّيخ-زُحل

جرمان ساطعان كبيران هما المريخ المحمر في الأسفل وزحل المصفر في الأعلى يعانقه تيتان على يساره، على خلفية سماء مرصّعة بالنجوم

تكون النجوم الأكثر خفوتاً في كوكبة "الجدي" البروجيّة مُبَعثَرةً قرب مُستوي مسار الشّمس في حقل الرؤية هذا. بيد أنّ الاثنين الأكثر سطوعاً في المنتصف ليسا نجمَين على الإطلاق، بل كوكبَي المرّيخ وزُحل.

أُخِذَت اللقطة التلسكوبيّة صباح 4 نيسان/أپريل، وقد التَقَطَت اقترانهما القريب المُشَوِّق في سماء ما قبل الفجر، حيث كان الكوكبان متباعدَين بمقدار 1/3 درجةٍ تقريباً فقط. ذاك أقلُّ من العرض الظاهر للقمر المُكتمِل من غير رَيب.

أيمكنكم التمييز بين الكوكبين؟ إذا خمّنتم أنّ المرّيخ هو الأكثر احمراراً، فستكونون محقّين. أعلى المرّيخ، لا يزال زُحل الأخفت قليلاً يُشعّ بمسحةٍ مُصفرَّة أكثر شحوباً في ضوء الشمس المُنعَكِس. حتى في التكبير الضئيل، تمكن رؤية "تَيتان"، قمر زُحل الأسطع والأكبر، معانقاً الكوكب بشكلٍ وثيقٍ للغاية من اليسار.