إيرِندِل: نجمٌ في الكون المُبكِر

خطّ متقطع هو خط التكبير لعنقود مجرّي يشوّه مجرّة خلفية تظهر كخط أحمر وعند تقاطعهما نجمٌ هو إيرِندِل وعلى جانبيه عنقود نجمي مُنعكس. تظهر أجسام كأنها مجرّات أعلى الخطّ

هل "إيرِندِل" هو أبعد نجمٍ مُكتَشَفٍ حتى اللحظة؟ بدأ هذا الاحتمال العلميّ عندما رصد تلسكوبُ هَبل الفضائيّ عنقوداً ضخماً من المجرّات.

شوهِد تأثير العدسةِ الثقاليّةِ لهذا العنقودِ بأنّه يُكبّر ويشوّه مجرَّةً بعيدةً في الخلفيّة. هذه المجرّةُ الخلفيّةُ المُشوَّهةُ -البعيدة للغاية لدرجة أن لديها انزياحٌ أحمر مقداره 6.2- تبدو في الصّورةِ المُختارةِ كخيطٍ أحمرَ طويلٍ، بينما يُرجّحُ أن تكونَ الخرزاتُ على ذلك الخيطِ عناقيدَ نجميّة. تُشكِّلُ عدسةُ العنقودِ المجرّيِّ خطّاً من خطِّ التكبيرِ الأقصى حيثُ قد تظهرُ الأجسام الخلفيّةُ المتراكبة مُكَبّرةً آلافاً عديدةً من المرّات. عندَ التقاطعِ بين خطِّ المجرّةِ وخطِّ التكبيرِ الأقصى توجَدُ "خرزةٌ" واحدةٌ تُظهِرُ أدِلَّةً على النَّشأةِ من نجمٍ ساطعٍ واحدٍ في الكونِ المُبَكِّرِ — يُدعى الآن "إيرِندِل".

قد تتضمَّنُ التحقيقاتُ المُستقبَليَّة مزيداً من التَّصويرِ بواسطةِ هَبل لرؤية كيفيّة تغيُّرِ سطوع "إيرِندِل"، ويُحتَمَلُ جِدّاً أن يتمّ ذلك بواسطةِ تلسكوبِ "جيمس ويپ" الفضائيّ أيضاً عندما يُصبِحُ جاهزاً للعملِ في وقتٍ لاحقٍ من هذا العام. يتجاوزُ البعدُ الكبيرُ لـ"إيرِندِل" بُعدَ أيّ نجمٍ مُستَقِرٍّ معروف — رغم أنَّ النجم الذي انفَجَر مُشَكِّلاً "جي‌آر‌بي 090423" كان لديه انزياحٌ أحمر بمقدار 8.2.