أوروپا گاليليو

صورة محسّنة لنصف قمر المشتري گاليليو، يظهر فيها سطحه مخطط بصدوع طويلة منحنية محمرة.

أثناء دورانه في نظام كوكب المشتري في نهاية التسعينيات، سجّل مسبار گاليليو مشاهدَ مذهلة لأوروپا وكشف دليلاً أن سطح القمر الجليدي يخفي على الأرجح محيطاً عميقاً على امتداد القمر.

حُسِّنَت بيانات صورة أوروپا من گاليليو هنا مع مُعايرات مُحسَّنة بهدف إنتاج صورة ملونة تقارب ما قد تراه العين البشرية. تلمّح الصدوع الطويلة المنحنية في أوروپا إلى وجود مياه سائلة تحت السطح.

يوفّر المد والجزر الذي يمر به القمر الكبير في مداره الإهليلجي حول المشتري الطاقة اللازمة للحفاظ على المحيط في الحالة السائلة. لكن الأمر المشوّق أكثر حالياً، هو أنه وحتى في حالة انعدام ضوء الشمس فإنه يمكن لتلك العملية أيضاً توفير الطاقة لدعم الحياة، ما يجعل أوروپا واحداً من أفضل الأماكن للبحث عن الحياة خارج الأرض.

ما هو نوع الحياة التي يمكن أن تزدهر في محيط عميق ومظلم جوفي؟ فكّر بالروبيان المتطرف في كوكب الأرض.