مذنّب هيل-بوپ فوق ممر ڤال پارولا

مذنب هيل-بوپ يعبر السماء فوق ممر ڤال پارولا الجبلي، وذيله الأيوني الأزرق واضح إضافة لذيله الغباري الأبيض بينما تزدان السماء خلفه بالنجوم

أصبح مذنب هيل-بوپ، المذنب العظيم لعام 1997، أكثر سطوعاً من كل النجوم المحيطة به، فقد كان مرئيّاً فوق أنوار المدينة الساطعة حتّى. بَيد أنّه قدّم عرضاً رائعاً للغاية بعيداً عن أضواء المدينة.

صُوِّر مذنب هيل-بوپ هنا فوق ممر ڤال پارولا في جبال دولوميت المحيطة بـ"كورتينا د'امپيدزو" في إيطاليا. يُدفَع الذيل الأيوني الأزرق لمذنّب هيل-بوپ -المكوّن من أيونات من نواة المذنّب- بواسطة الرياح الشمسيّة. يتألف ذيل الغبار الأبيض من جزيئات غبار أكبر حجماً -آتية من النواة- مدفوعة بضغط ضوء الشمس، وهي تدور خلف المذنّب.

بقيَ مذنّب هيل-بوپ (C/1995 O1) مرئيّاً بالعين المجردة لمدة 18 شهراً — أطول من أي مذنب آخر في التاريخ المسجل. ستكون العودة التالية المتوقّعة للمذنّب الكبير حوالي عام 4385. أمّا في هذا الشهر، فإنّ مذنّب ليونارد يزداد سطوعاً، وقد يصبح مرئيّاً للعين المجرّدة قريباً.