صورة اليوم الفلكيّة.

مسارات الأعاصير على كوكب الأرض

تُظهر الصورة مسارات العواصف الاستوائية التي حدثت على سطح الكرة الأرضية بين عامي 1985 وَ 2005.

في أيّ أصقاع من الأرض تجري الأعاصير؟ تُعرف باسم الأعاصير الاستوائيّة عندما تكون في المحيط الأطلسي، وأعاصير التَّيفُون عندما تكون في المحيط الهادئ، تُظهِر الخريطة المرفقة مسار جميع العواصف الكبرى من عام 1985 حتى عام 2005.

توضح الخريطة بيانياً أن الأعاصير تحدث عادةً فوق الماء، وهو أمر منطقي بما أن الماء الدافئ المتبخر يمنحها الطاقة. تُظهر الخريطة أيضاً أن الأعاصير لا تعبر خط استواء الأرض أبداً ونادراً ما تقترب منه، نظرًا لأن تأثير "كوريوليس" ينخفض إلى الصفر هناك، والأعاصير تحتاج إلى قوة "كوريوليس" لتدور. تتسبب قوة "كوريوليس" في تقوّس مسارات الأعاصير بعيداً عن خط الاستواء أيضاً.

على الرغم من أن الاتجاهات طويلة الأمد لا تزال موضوعاً للبحث، تشير الدلائل إلى أن الأعاصير الاستوائيّة أصبحت -وسطياً- أكثر قوة في شمال المحيط الأطلسي على امتداد الأعوام الثلاثين الماضية، ومن المتوقع أن تستمر قوتها في الازدياد.



أصحاب الصورة والحقوق
المركز الوطني للأعاصير، الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي، ناسا؛ المعالجة: Nilfanion (عبر ويكيبيديا)
رابط مرجعي إلى موقع ناسا
NASA's APOD for 2021-09-15