أپولو 11: الأرض، القمر، سفينة الفضاء 🌎🌕🚀

مرحلة الصعود الخاصّة بالوحدة القمريّة لمهمّة أپولو 11 وهي تقترب من وحدة القيادة والخدمة التي في مدار القمر والتي التقطت منها الصورة، ويظهر من تحتها القمر الذي تمتدّ على سطحه منطقةٌ صقيلة داكنة اللون، وتلوح الأرض خلفها في البعيد بنصفها العلوي المُضاء.

بعد الرحلة الأكثر شهرة في العصر الحديث، حان وقت العودة إلى الديار. بعد إثبات أن البشريّة لديها القدرة على تجاوز حدود كوكب الأرض، حلّق أوّل البشر مّمن مشوا على أرض عالمٍ آخر -نيل أرمسترونگ وَ بَزّ ألدرين- بمرحلة الصعود الخاصّة بوحدتهم القمريّة عائدين لملاقاة مايكل كولينز في وحدة القيادة والخدمة التي تدور حول القمر.

في هذه الصورة المأخوذة في 21 تمّوز/يوليو 1969 والتي رُمّمت رقميّاً مؤّخراً، التُقطت مرحلة الصعود من قبل كولينز بينما كانت تقترب، مع ظهور القمر تحتها والأرض تلوح في البعيد. المنطقة الصقيلة داكنة اللون على السطح القمري هي بحر سميث الذي يقع أسفل خطّ الاستواء مباشرة في أقصى الحافّة اليسرى للجانب القريب من القمر.

يُحكى عن هذه الصورة الأيقونيّة أنّ كلّ شخصٍ على الإطلاق عدا واحدٍ كانوا أمام الكاميرا.

- ناسا تتذكّر مايكل كولينز -