البَراعة: التحليق الأوّل فوق المرّيخ 🚁

ما هي الطريقة الأفضل لاستكشاف المرّيخ؟ ربما لا توجد طريقة وحيدة فُضلى، ولكن هناك طريقة أُثبتت إمكانيّتها حديثاً تُبشّر بمستقبل واعد: التحليق. يَعِدُ التحليق المدعوم بالطّاقة بتغطية مساحات شاسعة في البحث واستطلاع أماكن محدّدة مثيرة للاهتمام لإجراء استقصاءٍ أكثر تفصيلاً.

البارحة، وللمرّة الأولى، تم القيام بالتحليق المدعوم بالطّاقة على المرّيخ بواسطة حوّامةٍ صغيرة اسمها البَراعة (إنجِنيويتي/Ingenuity). في الڤيديو المختار، تمّ تصوير البَراعة للمرّة الأولى وهي تقبع بهدوء على السَطح المرّيخي من قِبل عربة المُثابرة الجوّالة، حيث تبدأ بعد عدة ثوانٍ الدوّارات الطويلة لمروحيّة البَراعة بالدوران، وبعد بضعة ثوانٍ أُخر، دخلت البَراعة التاريخ بتمكّنها فعلاً من الإقلاع والتحويم لبضع ثوانٍ ومن ثمّ الهبوط بسلام.

تمّ التخطيط للمزيد من التجارب للقدرات غير المسبوقة لمروحيّة البَراعة في الأشهر القليلة القادمة. قد لا يقتصر الطيران على مساعدة البشريّة في اكتشاف المرّيخ بطريقة أفضل فحسب، بل قمر زُحل تَيتان كذلك على امتداد العقود القادمة.