صورة اليوم الفلكيّة.

المرّيخ والثريّا خلف تلّة الخلّ 🌳♂️

هل هذه مجرّد شجرة وحيدة على تلٍّ خاوٍ؟ قد تبدو كذلك في البداية، لكن انظر إلى ما وراء ذلك... هناك، ربّما ينتظرنا كونٌ مزدحمٌ لنكتشفه.

أوّلاً، فيزيائيّاً وعلى يسار الشجرة، يوجد كوكب المرّيخ. سيظلّ الكوكب الأحمر، الموطن الجديد لعربة المُثابرة (پِرسيڤيرَنس/Perseverance) الجوّالة التابعة لناسا، مرئيّاً هذا الشهر عند مغيب الشمس فوق الأفق الغربي. أما على يمين الشجرة فلدينا الثُريّا، وهي عنقودٌ ساطعٌ من النجوم، تهيمن عليها عدّة نجومٍ زرقاء ساطعة.

الصورة المختارة عبارة عن تركيب من بضعة صور منفصلة للمقدمة والخلفية تم التقاطها في غضون بضعة ساعات من بعضها البعض، في أوائل الشهر الماضي، من نفس الموقع في ڤينيگار هِيل (تلّة الخلّ/Vinegar Hill) في ميلفورد، نوڤا سكوشا، كندا. في ذلك الوقت، كان المرّيخ يعبر ببطءٍ، ليلةً بعد ليلة، أمام عنقود نجوم الشقيقات السبع البعيد تقريباً. المرّة القادمة التي سيمرّ فيها المريخ زاويّاً بهذا القرب من الثُريّا كما حدث في آذار/مارس ستكون في عام 2038.