موقع هبوط المُثابرة من مركبة استطلاع المرّيخ المدارية 🚀🪂

صورة بدرجات الرمادي تُظهر قعر فوّهة جيزيرو وعليها مربّعات مُعنونة لأجزاء تلسلسل الهبوط المختلفة الثلاثة إضافة إلى العربة الجوّالة نفسها. تظهر في الصورة تضاريس مختلفة منها فوهة صغيرة على يمين الصورة تمّ تحديد مكان الدرع الحراري على يمينها، وفوّهة ثانية مقاربة في الحجم أعلى اليسار تمّ تحديد مكان منصّة الهبوط تحتها مباشرة، وعلى مسافة قريبة باتجاه اليسار تمّ تحديد مكان المظلة والغلاف الخلفي. تمّ تحديد مكان عربة المثابرة أسفل وسط الصورة.

هكذا بدا موقع هبوط المُثابرة (پِرسيڤيرَنس) من مدار المرّيخ بعد يوم واحد من وصولها المؤثّر على سطحه، حيث تمّ تحديد الموقع في هذا المشهد عالي الدقة المُلتَقَط من قبل مركبة استطلاع المرّيخ المدارية (Mars Reconnaissance Orbiter). تكشف صورة كاميرا المركبة المداريّة أيضاً عن مواقع كل من منصّة نزول مهمّة المرّيخ 2020، والدّرع الحراري، إضافةً إلى المظلّة والغلاف الخلفي الذين أوصلوا المُثابرة إلى سطح المرّيخ.

يقيسُ كلّ مربّع من المربّعات المُعنونة 200 متر (650 قدماً) عبر قعر فوّهة جيزيرو. تقع عربة المُثابرة في وسط نمطٍ صنعتهُ العوادم الصاروخيّة بينما كانت منصّة الإنزال تحوم وتُنزل المركبة إلى السطح. بعد مناورة الرافعة السماويّة، طارت منصّة الإنزال نفسها بعيداً لتتحطّم على مسافةٍ آمنة من العربة الجوّالة، حيث يدلّ على مكان رقودها الأخير نمطُ حطامٍ داكنٍ على شكل حرف V. يمكن في هذه الصورة عالية الدّقة والملتقطة من مدار المرّيخ تمييز المواقع المحدَّدة لكلٍّ من الدرع الحراري إضافة إلى المظلّة والغلاف الخلفي بعد انفصالهم في تسلسل الهبوط وسقوطهم على السطح بالقرب من المركبة.