صورة اليوم الفلكيّة.

شهابٌ مُلوَّن من الرباعيّات 🌠🎨

يمكن للشهب أن تكون غنيّة بالألوان. في حين أن العين البشرية لا تستطيع عادةً تمييز العديد من الألوان، فإن الكاميرات تستطيع ذلك معظم الأحيان. نرى في الصورة شهاباً من هطول الرباعيّات تم التقاطه بالكاميرا فوق ولاية ميزوري في الولايات المتحدة الأمريكية في وقت مبكّر من هذا الشهر، حيث لم يكن الشهاب ساطعاً بشكل مثير للإعجاب فحسب، بل كان مفعماً بالألوان أيضاً. أشعلت الحبيبات المشعة، التي من المحتمل أن الكويكب 2003 إي‌إتش1 قد تركها خلفه، مساراً عبر الغلاف الجوي للأرض.

عادة ما تنتج الألوان في النيازك من العناصر المتأيّنة التي تنطلق مع تفكك النيزك، حيث ينشأ اللون الأزرق المخضرّ عادةً من المغنيزيوم، بينما يشعّ الكالسيوم بالبنفسجي، ويتوهّج النيكل بالأخضر، أمّا الأحمر فينشأ عادةً من الآزوت (النيتروجين) والأكسجين المنشّطَين في الغلاف الجوي للأرض.

اختفت كرة النار النيزكية الساطعة هذه في ومضة — أقل من ثانية، لكنها تركت ذيل تأيّن تدفعه الرياح ظل مرئياً لعدة دقائق.