صورة اليوم الفلكيّة.

سماء مدهونة بالشفق القطبي 🌌

كما الصلصة الخضراء على شطيرة البوريتو المكسيكية المفضّلة لديك، يدهن الشفق الأخضر السماء في هذه اللقطة المأخوذة في 25 حزيران (يونيو) 2017 من محطة الفضاء الدولية. على ارتفاع 400 كيلومتر (250 ميل) فوق الأرض، تقع المحطة المدارية نفسها داخل الطبقة العليا من عروض الشفق القطبي.

يمتلك الشفق القطبيّ بصمة الألوان التي تميّز الجزيئات والذرّات المثارة عند الكثافات المنخفضة الموجودة في الارتفاعات القصوى. تطغى انبعاثات الأكسجين الذريّ على هذا المنظر، حيث يكون التوهج المشوّق ذو لون أخضر على ارتفاعاتٍ منخفضة، بينما تمتد نطاقات نادرة مائلة إلى الاحمرار فوق أفق المحطة الفضائية.

تم التقاط المشهد المداريّ أثناء مرور المحطّة فوق نقطة تقع إلى الجنوب الشرقي من أستراليا، مع وجود نجوم أعلى يمين الأفق تنتمي إلى كوكبة الكلب الأكبر، كلب الجبار الكبير. نرى كذلك الشعرى اليمانية، النجم الألمع في كوكبة الكلب الأكبر، كألمعِ نجمٍ بالقرب من طرف الأرض.