صورة اليوم الفلكيّة.

شهب الجوزاء (التوأمان) 🌠 ♊ فوق مرصد شینگلونگ 🔭

من أين تأتي شهب الجوزاء؟ من ناحية الموقع في السماء، فإن كسرات الصخور التي بحجم الرمال المحدثة لخطوط هطول الجوزاء الشهبي -التي تظهرها هذه الصورة المميزة المركبة لنا بشكل جميل- تتدفق على ما يبدو آتية من كوكبة الجوزاء.

أما من ناحية الجسم المصدر، فإن مسارات النظام الشمسي تشير إلى الكويكب "3200 فايثون" — ولكن هذا ينتج عنه بعض الغموض، لأن هذا الجسم غير العادي يبدو في الغالب خامداً. ربما يمر "3200 فايثون" بأحداث تتسبب بتحرير الغبار (إطلاق كسرات الصخور الحبيسة) أكبر مما نعرف.

تم التقاط أكثر من 50 شهاباً في هذه الصورة، بما في ذلك كرة نارية ساطعة رسموا جميعاً خطوطاً لامعة في السماء فوق مرصد شینگلونگ في الصين، وذلك خلال ذروة هطول الجوزاء الشهبي عام 2015. تعتبر زخّات الجوزاء في شهر كانون الأوّل (ديسمبر) واحدة من أكثر الهطولات الشهبية التي تتسم بالنشاط إضافةً لإمكانية التنبؤ بها. ذروة الجوزائيّات هذا العام تصادف هذه الليلة، ويجب أن تكون جيدة بشكل خاص -وإضافي- لأن القمر الجديد لن يرتفع فوق الأفق حتى الفجر وبالتالي لن يتسبب بإضاءة السماء (كلما كانت السماء معتمة أكثر كلما ظهرت الشهب بشكل أوضح).