صورة اليوم الفلكيّة.

مجرتا الهوائيات خلال تصادمهما 🌌

على بعد ستين مليون سنة ضوئية باتجاه كوكبة الغراب الموجودة تجاه نصف الكرة السماوية الجنوبي، تصطدم هاتان المجرتان الكبيرتان ببعضهما.

التصادم الذي تم التقاطه بتفاصيل مذهلة في لقطة تلسكوب هابل الفضائي هذه (والذي يمكن تشبيهه بتصادم قطارين ولكن على مستوى كوني)، يستغرق مئات الملايين من السنين ليكتمل.

مع أن المجرتين المصنفتين تحت إسمي إن‌جي‌سي 4038 وَ إن‌جي‌سي 4039 نفسهما تتصادمان، فإن نجومهما لا تتصادم بشكل إفرادي غالبًا... لكن سحبهما الكبيرة من الغاز الجزيئي والغبار تتصادم! الشيء الذي يؤدي إلى التسبب بحدوث تسلسل أحداث صاخب تُخلق فيه النجوم متكوّنة بالقرب من مركز الحطام. تختلط مجموعات النجوم الجديدة والمواد البين-نجميّة وتتقاذف بعيدًا عن مكان الحدث بفعل قوى الجاذبية.

يبلغ عرض الإطار المقرّب هذا من هابل حوالي 50 ألف سنة ضوئية على امتداد المسافة المقدرة للمجرات المتصادمة. عند مشاهدتها بعرض حقل أوسع (أي تقريب أقل بحيث تظهر أجزاء هي خارج إطار الصورة هذا)، فإن مظهرها المرئي -مع الهياكل الممتدة التي تتقوّس على امتداد مئات الآلاف من السنين الضوئية- يعطي زوج المجرات اسمه الشائع ، مجرتا الهوائيّات.